ARA

نظام 1-3-2-6 للمراهنة

من الممكن أن تساعدك أنظمة المراهنة بالتحكم بشكل كبير في مكاسبك وخسائرك وذلك عند اللعب بألعاب الكازينو ذات نتائج الربح والخسارة المتساوية مثل الروليت والباكارات والكرابس، ونظام 1-3-2-6 للمراهنة هو نظام متطور ومتؤثر بظام Paroli بحيث يهدف اللاعبون في هذا النظام إلى الفوز بمجموعة من الرهانات المتتالية، وكما يوحي اسمه فإن نظام المراهنة هذا يتضمن سلسلة من المراهنات وهي 1 و3 و2 و6 .

ما هو نظام 1-3-2-6 للمراهنة؟

يتم استخدام نظام 1-3-2-6 للمراهنة بشكل كبير في الروليت والكرابس والباكارات والسلاسل الطويلة في لعبة البلاك جاك، وقد يبدو نظام المراهنة هذا معقدًا بالنسبة لك، إلا أنه في الواقع بسيط جدًا ولا يتطلب مهارات رياضية عالية لإتقانه، وتتمحور فكرة هذا الرهان حول الرهان المتكرر في الوحدات من 1 و3 و2 و6 في أربع جولات وهذا يحدث عند فوزك، ولكن إذا كان لديك خسائر فعليك المراهنة على وحدة واحدة فقط.

كنظام رهان تقدم إيجابي بسيط، لا يضع نظام المراهنة 1-3-2-6 الكثير من المراهانات على الوحدة الواحدة، مما يجعله أسلوبًا جذابًا للاعبين عديمي الخبرة، وتزداد الرهانات فقط عندما يفوز اللاعب في السلسلة وتنخفض الرهانات إلى الحصة الأساسية عندما يخسر اللاعب، والهدف الأساسي من نظام 1-3-2-6 هو الحصول على فوز كبير مع وجود مخاطرة قليلة.

خطوات نظام 1-3-2-6 للمراهنة

يمكن أن يكون نظام المراهنات 1-3-2-6 فعالاً تمامًا ويمكن أن يمنحك ميزة بسيطة، ونظراً لأن التسلسل في هذا النظام يسهل تذكره فليست هناك حاجة للاستخدام الورق لتتبع خطوات لعبك، والرهانات ذات نتائج الربح والخسارة المتساوية تمنح اللاعب أفضل الإحتمالات. فعلى سبيل المثال، في لعبة الروليت سيكون لديك احتمال بنسبة 50٪ للفوز وذلك عند المراهنة على أوراق زوجية أو فردية، أو حمراء أو سوداء، أو مرتفعة أو منخفضة. ولإستخدام نظام المراهنات 1-3-2-6، اتبع هذه القواعد البسيطة:

قم بزيادة الرهان الخاص بك عند الفوز باتباع سلسلة المراهنات: فعلى سبيل المثال، ستبدأ بالمراهنة على وحدة واحدة في الجولة الأولى، فإذا فزت، فعليك المراهنة على ثلاث وحدات وإذا فزت مرة أخرى فعليك المراهنة على وحدتين وإذا فزت مرة أخرى، فعليك المراهنة على 6 وحدات.

قم بالمراهنة على وحدة واحدة عندما تخسر: من الممكن أن لاتجتاز الجولات الأربع بدون خسارة، ولكن إذا خسرت في أي وقت، كل ما عليك فعله هو المراهنة على حصتك الأساسية، ولكن إذا فزت بعد الخسارة، يجب عليك البدء من جديد ووضع رهاناتك بناءً على التسلسل مرة أخرى.

فيما يلي بعض الأمثلة لتوجيهك خلال العملية:

لنفترض أنك تلعب لعبة الروليت واخترت رهاناً أساسياً بقيمة 10 دولارات.

تقوم بالرهان على اللون الأحمر، وتفوز ب 20 دولار في الجولة الأولى.

يمكنك ترك العشرين دولاراَ التي فزت بها على الطاولة وإضافة رهان آخر بقيمة 10 دولار لتحقيق إجمالي 3 وحدات رهان بقيمة 30 دولاراً، وستراهن على اللون الأحمر مرة أخرى.

يفوز رهانك مرة أخرى ولديك الآن 60 دولار. ستقوم بإزالة الأربعين دولاراً التي ربحتهم من الجدول وتراهن على الرقم التالي بالتسلسل وهو 2، مما يعني أن رهانك هو 20 دولار.

إذا فاز الرهان، سيكون لديك الآن 40 دولاراً على الطاولة، فقم بإضافة وحدتين أخريين بقيمة 20 دولاراً للوفاء بمتطلبات الرقم التالي في التسلسل وهو 6، مما يعني أن الرهان الإجمالي قيمته 60 دولاراً.

إذا فزت في هذه الجولة النهائية، فستربح 120 دولارًا أمريكيًا ويمكنك إزالتها من على الطاولة، ويمكنك بعد ذلك اختيار الانسحاب بالأرباح أو البدء من جديد.

في هذا المثال، فزت بالجولات الأربع وهذا لن يحدث دائماً، ومع ذلك، والعظيم في هذا النظام هو أن الخسائر صغيرة نسبياً.

إذا كنت قد خسرت أيًا من الجولات أعلاه، فإليك ما قد تخسره في كل جولة:

1.  لنفترض أنك وضعت رهانًا أوليًا بقيمة 10 دولارات، فإذا كنت ستخسر، ستخسر 10 دولارات.

2. في الجولة الثانية، ستراهن على 30 دولار. إذا كنت ستخسر، فستخسر 20 دولاراً.

3. في الجولة الثالثة، ستراهن فقط على وحدتين، فستظل أعلى من 20 دولارًا حتى لو خسرت.

4. في الجولة الرابعة، ستراهن على 60 دولار، فإذا خسرت فلايزال بإمكانك الخروج.

إن الخسائر التي تنجم من نظام 1-3-2-6 للمراهنة هي منخفضة نسبياً، ولايوجد ضمان أيضاً أنك ستحقق ربحاً. فإذا خسرت عدة جولات، فلا يزال بإمكانك الانسحاب بأقل الخسائر الممكنة.

فوائد وقيود نظام 1-3-2-6 للمراهنة

يمنح نظام 1-3-2-6 اللاعبين فرصة للفوز بأكثر من 12 ضعف رهان البداية في أربع جولات قصيرة فقط، وعلى الرغم من أن أكبر رقم هو الرقم الأخير في التسلسل ويساوي الأرقام الثلاثة السابقة مجتمعة إلا أنه يمكن للاعبين كسب ربح كبير في حالة ربح أو خسارة الدورة النهائية.

هناك العديد من المزايا الرئيسية عند استخدام نظام 1-3-2-6 للمراهنة في بعض ألعاب الطاولة، منها مثلاً أن النظام سهل المتابعة ولا يستصعب فيه اللاعبون من معادلات الرياضيات المعقدة أو عد البطاقات، وخسائره أيضاً منخفضة ويقلل من مقدار الضغط على اللاعب ويتيح جلسات لعب أطول، وحتى إذا لم يكن لديك تمويل كبير فلا يزال بإمكانك استخدام هذا النظام والنجاح به.

إن القيود المفروضة على نظام 1-3-2-6 قليلة، وللحد من خسائرك، يجب عليك اختيار وحدة رهان صغيرة نسبيًا، ويجب أن تتذكر أن نظام المراهنات 1-3-2-6 من الممكن أن يمنحك ميزة، إلا أنه لن يغير عائد الربح. فإذا واجهت سلسلة من الخسارات، ستخسر المال في النهاية، إلا أنه يمكن أن يساعدك استخدام نظام المراهنة هذا على إدارة خسائرك بشكل أفضل.

استخدام نظام 1-3-2-6 للمراهنة

إذا كنت قد بدأت للتو في استخدام أنظمة المراهنة، فيمكن أن يكون نظام 1-3-2-6 للمراهنة نقطة بدء جيدة، فهذا النظام مخاطره قليلة ونظامه بسيط وسهل الإستخدام، وإذا تم استخدام نظام المراهنة بشكل صحيح مع استخدام حصص مراهنة منخفضة، يمكن للاعب أن يحقق ربحًا جيدًا.

[[notification-text]]

[[notification-years-text]]

كازينوهات منتشرة للعرب
مزيد من الكازينوهات

اختر اللغة والدولة

  1. اختر لغتك

  2. اختر دولتك